الثلاثاء 2022/11/29 الساعة 11:09 ص

أول موقف حازم للحكومة من جريمة مشهودة للمليشيا

العربي نيوز - تركيا:

أعلنت الحكومة الشرعية موقفاً جريئاً إزاء ما أقدمت عليه مليشيا ما يسمى "المجلس الانتقالي الجنوبي" التابع للإمارات، من جريمة بحق مواطنين على خلفية إحيائهم الذكرى الـ 60 لثورة الـ 26 من سبتمبر المجيدة في محافظة حضرموت.

جاء ذلك في تصريح لمستشار وزارة الإعلام اليمنية، مختار الرحبي، الذي وصف إقدام مليشيا ما يسمى "النخبة الحضرمية" على منع الاحتفاء بذكرى الثورة السبتمبرية الخالدة، بـ "الموقف المخزي والمشين".

وقال الرحبي في تغريدة على منصة التدوين المصغر "تويتر"، نشر معه مقطع فيديو يوثق الاعتداء غير المبرر: "مؤسف وموقف مخزي من قوات أمنية في المكلا اعترضت سيارات خرجت تحتفل بعيد الاعياد اليمنية 26 سبتمبر ورفعت علم الجمهورية اليمنية". مضيفاً: "نطالب من المحافظ أن يحقق مع هذه القوات وايضاح من قام بهذا الفعل المشين".

يأتي ذلك بعد اقدام أطقم تابعة لمليشيا "النخبة الحضرمية" التابعة لـ "الانتقالي" على اعتراض مسيرة بالسيارات والدراجات النارية تحمل أعلام الوحدة اليمنية احتفاءً بذكرى ثورة 26 سبتمبر أثناء مرورها في منطقة المساكن بمدينة المكلا، واعتدت عناصر المليشيا على سيارات المشاركين ونزعت الأعلام من عليها بالقوة وتحت تهديد السلاح.

ويعمد ما يسمى "المجلس الانتقالي" على تغييب أي مظاهر للاحتفال بالأعياد الوطنية كعيد الوحدة وثورة 26 سبتمبر في المناطق التي يسيطر عليها خاصة بعد استيلائه على العاصمة المؤقتة عدن في أغسطس 2019، بل أنه يجرم رفع علم الجمهورية اليمنية، ويعتبر ذلك خروجاً على مشروعه الانفصالي الذي تدعمه الإمارات.

يشار إلى أن "الانتقالي" التابع للامارات، يصر على فرض مليشياته المتعددة ما يسميه "سيادة دولة وشعب الجنوب" رافضا أي مساس بهما. معتبرا دخوله في شراكة مع القوى الممثلة في مجلس القيادة الرئاسي "مهمة ينفذها في سياق مواجهة الحوثيين والمد الايراني وتهديداته لأمن المنطقة" حد تعبير عيدروس الزُبيدي.

شاهد.. أول موقف من الحكومة على اعتداء مليشيا "الانتقالي" مسيرة بذكرى ثورة 26 سبتمبر