السبت 2021/10/16 الساعة 05:21 م

وزير خارجية

العربي نيوز - ابوظبي:


هاجم وزير خارجية عفاش وجناحه في المؤتمر الشعبي العام الموالي للامارات، ابو بكر القربي عودة الحكومة إلى عدن، التي دعا إليها البيان المشترك الصادر عن اجتماع سفراء السعودية والامارات والولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا (الرباعية)، واعتبره ليس حلا للازمة.


جاء ذلك في رد وزير الخارجية طوال اثني عشر عاما في عهد نظام عفاش وبداية عهد الرئيس هادي، الدكتور أبو بكر القربي؛ على الدعوات الدولية لعودة الحكومة اليمنية الشرعية إلى العاصمة المؤقتة عدن، واستكمال تنفيذ اتفاق الرياض، ومعالجة الاوضاع الاقتصادية في البلاد.


وقال القربي في تغريدة على حسابه بموقع "تويتر" الاثنين: إن "المطالبة بعودة الحكومة الى عدن لن يحل الازمة السياسية والاقتصادية في اليمن". حسب تعبيره. مطالبا بما سماه حلا شاملا للازمة في اليمن يستهدف جذورها بمعالجات شاملة، تنهي خطر تقسيم اليمن والهيمنة على قراره.


مضيفا: إن عودة الحكومة إلى عدن حل "يتجاهل جذور الازمة التي تتطلب معالجات شاملة تواجه أطراف الصراع وداعميهم الاقليمين والدوليين وينهي خطر التقسيم والهيمنة والارهاب ويجنب الوصول بصراع اليمن الى درجة النسيان كما يريد البعض لتحقيق مخططاتهم" حسب تعبيره.


وبدا من تصريح وزير خارجية "عفاش"، محاولة لاحياء مساعيه وجناح عفاش في المؤتمر الشعبي الموالي للامارات، لالغاء قرار مجلس الامن رقم 2216 واستبداله بقرار يستوعب جماعة الحوثي والمجلس الانتقالي الجنوبي بقيادة المؤتمر الشعبي الموالي للامارات الذي يتزعمه احمد علي عفاش.


يشار إلى أن كلا من بريطانيا وأمريكا والسعودية والامارات دعت في اجتماع سفرائها الاسبوع الفائت الحكومة الشرعية إلى "العودة لممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن، وتوفير الاستقرار اللازم للبدء في عملية اصلاح الوضع الاقتصادي ومعالجة انهيار الريال اليمني".


https://twitter.com/AAlqirbi/status/1440055129445584906