الخميس 2021/05/06 الساعة 02:54 ص

فلكي يمني يكشف عن ظاهرة مخيفة تحدث غدا

العربي نيوز - متابعة خاصة:


كشف فلكي يمني عن ظاهرة فلكية مخيفة ستحدث غدا الاثنين وأكدها خبراء دوليون ومراكز ارصاد فلكية، ستبدأ الساعة 4:33 بتوقيت صنعاء، حين يتحول النهار إلى ظلام دامس، لمدة ثلاث ساعات، جراء كسوف كلي للشمس على مناطق أمريكا اللاتينية.


وقال الفلكي عدنان الشوافي  في سلسلة تغريدات على حسابه بموقع “تويتر” رصدها “الميدان اليمني”: “يحدث كسوف الشمس عندما يمر القمر بين الأرض والشمس ويكونان معا على خط مستقيم واحد، ما يجعل القمر يحجب ضوء الشمس على جزء فقط من الكرة الأرضية التي تشاهد الشمس في نفس الوقت”.


وأوضح: “يبدا الكسوف الجزئي (أول ملامسة لدائرة الكسوف الجزئي) الساعة 4:33 م بتوقيت صنعاء (UTC+3) على المحيط الهادي وبعدها بحوالي ساعة تبدا اول ملامسة لدائرة الكسوف الكلي على المحيط الهادي، تتحرك كلا الدائرتان نحو الشرق لتمر في قارة أمريكا اللاتينية وهي القارة الوحيدة التي تشهد الكسوف الكلي بكامل مراحله ثم ينتهي الكسوف الكلي على جنوب المحيط الأطلسي”.


وتابع قائلاً: “‏وبالنسبة لدائرة الكسوف الجزئي فهي أوسع حيث تمر كذلك على أجزاء من القارة القطبية الجنوبية وتغادر بالتزامن مع غروب الشمس على جنوب غرب القارة الإفريقية حيث تشهد تلك المناطق كسوفا جزئيا فقط”.


وأكد بأن جميع مراحل الكسوف لا يمكن مشاهدتها من اليمن أو أي من الوطن العربي.


وتشهد الكرة الأرضية، غدا الاثنين 14 ديسمبر، كسوفًا كليًا للشمس هو الأخير عام 2020، مع تحول النهار لفترة وجيزة إلى ليل مظلم في أجزاء معينة من العالم.

 
وسيتحرك القمر أمام الشمس في 14 ديسمبر، ما يؤدي إلى تعتيم السماء لفترة وجيزة. وسيكون كسوف الشمس، الذي سيأتي يوم الاثنين، مرئيا فقط من أمريكا الجنوبية بينما يحلق القمر الجديد في السماء، حيث سيتمكن الناس بمناطق معينة في تشيلي والأرجنتين من مشاهدة الكسوف الكامل إذا كان الطقس صافيا.


من جهته، قال رئيس الجمعية الفلكية بجدة، المهندس ماجد أبو زاهرة، في بيان، إن كسوف الشمس لن يكون مشاهدًا في سماء الوطن العربي، وسيكون في مجملة ما بين الساعة 04:33 مساءً و 9:53 مساءً بتوقيت اليمن والسعودية، وستكون مدة الكسوف في شكلة الكلي 3 ساعات وثلث الساعة، من شروق الشمس فوق المحيط الهادي إلى غروبها فوق المحيط الأطلسي بالقرب من سواحل أفريقيا.


وقد يكون للقوارب أو السفن ذات الموقع الجيد في أجزاء من المحيطين الهادئ والأطلسي فرصة آخر كسوف للشمس خلال عقد (العقد الماضي الممتد من 2011 إلى 2020، والعقد الجديد يبدأ في عام 2021).


وسيبدأ كسوف الشمس في الساعة 1 مساء بالتوقيت المحلي على الساحل الغربي لتشيلي (4 مساء بتوقيت غرينتش) وينتهي في الساعة 1.24 مساء بالتوقيت المحلي على الساحل الشرقي للأرجنتين.


وذكر علماء الفلك أن الكسوف الكلي سيستمر لمدة دقيقتين مع اقتراب القمر من أمام الشمس.


وقال موقع Earth Sky: “لحسن الحظ بالنسبة لأمريكا الجنوبية، يحدث أكبر كسوف على مسار الكسوف الكلي للشمس فوق أمريكا الجنوبية، وليس المحيط الهادئ أو المحيط الأطلسي.. وفي أي نقطة على طول مسار الكسوف الكلي في تشيلي أو الأرجنتين، تتجاوز مدة الكسوف الكلي للشمس دقيقتين. ويسبقها ويتبعها كسوف جزئي”.


وأضاف الموقع: “من أي مكان في أمريكا الجنوبية حيث يكون الكسوف مرئيا، يستمر الكسوف بأكمله من البداية إلى النهاية لمدة ثلاث ساعات تقريبا”.


وأوضحت وكالة ناسا: “هذا المسار، حيث سيغطي القمر الشمس بالكامل ويمكن رؤية الغلاف الجوي الضعيف للشمس، المعروف بالهالة، وسيمتد من سافيدرا في تشيلي إلى سالينا ديل إيجي في الأرجنتين”.


وتابعت: “المراقبون في جنوب تشيلي والأرجنتين خارج هذا المسار سيظلون يرون كسوفا جزئيا للشمس حيث يغطي القمر جزءا من قرص الشمس. ويبلغ متوسط ​​عرض المسار الكلي 56 ميلا (90 كم) وأي شخص في خط الوسط للمسار الكلي سيكون لديه حوالي دقيقتين، و10 ثوان إجمالا لمتابعة الحدث، دون الأخذ في الاعتبار الطقس”.


ويحدث الكسوف الكلي للشمس عندما يكون القمر قريبا بدرجة كافية من الأرض ويعبر في نفس الوقت مسار الشمس، ما يتسبب في إلقاء الظل على أجزاء كبيرة من سطح الأرض.